المقالات

الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن

الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن

تُصنف الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن كواحدة من أفضل الاكتشافات الطبية الحديثة لعلاج حالات السمنة التي لا تحتاج إلى الخضوع لإحدى جراحات السمنة المفرطة، ومن لديه مشكلة في خسارة الوزن الزائد بالطرق التقليدية. فما هي كبسولة المعدة المبرمجة الزكية وما هي مميزاتها؟ هذا ما سنتعرف عليه في المقال التالي…

مميزات الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن

تتميز كبسولة المبرمجة لعلاج السمنه عن غيرها من الطرق التي يلجأ إليها مرضى السمنة بعدة أمور، منها:

  • لا تحتاج كبسولة المعدة إلى إجراء التحاليل والفحوصات الطبية قبل استخدامها.
  • لا تحتاج إلى أي نوع من أنواع التخدير.
  • يتم الإجراء دون استخدام المنظار أو أداة جراحية، فهي تُبلع بواسطة كوب ماء فقط.
  • تصنع من مواد طبية لا تسبب مضاعفات للمريض أثناء وجودها في المعدة، أو عند تحللها.
  • تحد من إفراز الهرمونات التي تعطي المريض شعور الجوع دون الحاجة إلى استئصال الخلايا المفرزة لها كما في جراحات السمنة الأخرى.

جميع المميزات السابق ذكرها تجعل كبسولة المعدة الخيار الأفضل لخسارة الوزن، لذلك يتساءل جميع المرضى عن طريقة استخدامها وآلية عملها.

آلية عمل الكبسولة المبرمجة

تُستخدم الكبسولة المبرمجة لعلاج السمنة وانقاص الوزن عن طريق اتباع الخطوات الآتية:

  • توصل الكبسولة بأنبوب طبي.
  • تبلع الكبسولة بكوب ماء دون الحاجة إلى أي أداة طبية أخرى.
  • عند وصول الكبسولة واستقرارها داخل المعدة يتم ملء الكبسولة بمحلول طبي.
  • تشغل الكبسولة بعد ملئها أكبر حيز ممكن من المعدة ليشعر المريض بالشبع دائمًا.
  • يبقى حيز بسيط جداً من المعدة لتناول كميات ضئيلة من الطعام.

ما بعد استخدام الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن

  • تظل الكبسولة داخل المعدة مدة 4 أشهر، وبعدها تتحلل تدريجيا وتخرج من الجسم.
  • يخسر المريض من 25 إلى 30 كيلوجرام ويمكن أن يخسر أكثر من ذلك حسب اتباع المريض لتعليمات الطبيب.
  • للكبسولة المبرمجة تطبيق خاص بها على الهاتف الجوال يساعد المريض في معرفة التعليمات المناسبة، والنظام الغذائي المناسب مع الكبسولة، ومتابعة كم الكيلوجرامات التي يخسرها المريض أولاً بأول، مما يحفز المريض.

تعليمات استخدام كبسولة المعدة

بعد استخدام الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن يجب على المريض اتباع بعض التعليمات التي تساعده في خسارة الوزن الزائد، وتتضمن الآتي:

  • يستخدم المريض بعض الأدوية الطبية التي تحد من التهابات المعدة خلال الشهر الأول من استخدام الكبسولة.
  • الالتزام ببرنامج غذائي يتضمن شرب السوائل فقط خلال العشرة أيام الأولى من استخدام الكبسولة، ثم تناول الأطعمة اللينة والمسلوقة خلال العشر أيام التالية، بعدها يمكن للمريض تناول ما يريد ولكن بكميات قليلة.
  • الانتظام على نظام غذائي مناسب يحدده أخصائي التغذية طوال فترة استخدام الكبسولة.
  • ممارسة التمارين الرياضية يومياً.

هل تساعد الكبسولة المبرمجة في علاج مرض السكر؟

تساعد الكبسولة المبرمجة الزكية في خسارة الوزن والتخلص من جميع المضاعفات والأمراض الناتجة عنها ومنها مرض السكرى المزمن.

 

يمكنك الإطلاع على أفضل علاج للسكري النوع الثاني

لمن ترشح الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن؟

ترشح الكبسولة المبرمجة لانقاص الوزن لمن تزيد أوزانهم عن المعدل الطبيعي للجسم بمقدار 10 إلى 25 كيلوجرام. أيضاً يمكن استخدامها لمن يعاني من حساسية تجاه التخدير، أو من كان مصابًا ببعض الأمراض الأخرى التي تمنعه من الخضوع إلى أي نوع من أنواع جراحات السمنة الأخرى.

هل يمكن استخدام الكبسولة المبرمجة للأطفال؟

تُعد الكبسولة المبرمجة لعلاج السمنه عند الاطفال حيث تعد الحل الأمثل لمساعدة الأطفال في التخلص من الوزن الزائد قبل إصابتهم بأي مرض أو مضاعفات أخرى، كما أنها لا تحتاج إلى العديد من الخطوات أو التعليمات المرهقة التي يشق على الأطفال اتباعها كما في حالة جراحات السمنة. في عيادات دكتور محمد الفولي نساعد جميع المرضى الراغبين في خسارة أوزانهم عن طريق استخدام كبسولة المعدة المبرمجة الزكية لعلاج السمنة ونوفر لهم المتابعة الشاملة خلال فترة الاستخدام حتى الوصول إلى النتيجة المرجوة.  

    أحدث المقالات

    القائمة